الجامعة تعقد محاضرة بعنوان "الترجمة العلمية وأهميتها وفق رؤية المملكة ٢٠٣٠"
أخبار الجامعة ( University News )
21/02/1442

بتوجيهات من معالي رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور محمد بن يحيى الشهري حيال دعم مسيرة الجامعة الأكاديمية في إطار البحث العلمي والابتكار وبراءة الاختراع وريادة الأعمال، وتأطيراً للعمل المؤسسي والتعاون بين الجامعات في نطاق دعم البحوث العلمية وتطوير خبرات الأكاديميين في مجال الترجمة والنشر العلمي، وبإشراف سعادة مساعد وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي عميد البحث العلمي بالجامعة الدكتور أحمد بن صبيح الشراري و الدكتور ناصر بن عائض الرشيدي مدير مكتب تحقيق رؤية ٢٠٣٠ بالجامعة، وفي ظل جهود الجامعة الرامية لدعم وتمكين الباحثين في مسار النشر العلمي في المجلات العلمية المصنفة وبالتعاون مع مكتب تحقيق الرؤية بالجامعة نظمت عمادة البحث العلمي محاضرة بعنوان "الترجمة العلمية وأهميتها وفق رؤية المملكة ٢٠٣٠"، قدمها سعادة الدكتور ملفي الرشيدي من جامعة الملك فيصل من خلال الاتصال المرئي، وحضرها عدد من منسوبي الجامعة الأكاديميين بشطري الطلاب والطالبات يوم الأربعاء الموافق ١٤٤٢/٢/٢٠هـ
وافتتح سعادة الدكتور أحمد الشراري المحاضرة بالترحيب بالجميع، ثم استعرض سعادة الدكتور الرشيدي خلال المحاضرة أهمية البحث العلمي والترجمة العلمية السليمة ودور المجلات العلمية في تدقيق وتنقيح الأوراق العلمية وخدمات الترجمة المتاحة في المؤسسات العلمية وإحصاءات حول نسبة عمليات الترجمة خلال السنوات الأخيرة. كما تطرق إلى دور اللغة السليمة في توفير الوقت على المحكم والناشر في مرحلة اعتماد الورقة العلمية للتحكيم والمراجعة واختبار نسبة الاقتباس والاستلال، وصحة البناء اللغوي مما له الأثر في تسريع وتيرة النشر العلمي للبحوث والدراسات المحكمة.
وأتيح المجال للحوار والمناقشة في نهاية المحاضرة، حيث أجاب سعادة الدكتور الرشيدي عن أسئلة ومداخلات الحضور، كما عبر عن شكره للجامعة ممثلة بعمادة البحث العلمي ومكتب تحقيق رؤية ٢٠٣٠  على تنسيق وتنظيم هذه الفعالية العلمية المهمة.
من جانبه قدم سعادة مساعد وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي عميد البحث العلمي بالجامعة الدكتور أحمد بن صبيح الشراري باسم الجامعة إدارة ومنسوبين وباسم عمادة البحث العلمي الشكر لسعادة الدكتور  ملفي الرشيدي ولجامعة الملك فيصل العريقة، على هذه المحاضرة القيمة، و كذلك شكر مكتب تحقيق الرؤية ٢٠٣٠ لتعاونهم المميز مع العمادة لإقامة مثل هذه المحاضرات، وأكد سعادته بأن هذه المحاضرة تقع ضمن سلسلة من الفعاليات واللقاءات العلمية السنوية التي ستنظمها العمادة خلال المرحلة المقبلة، داعياً الجميع للمشاركة بها والاستفادة من المحتوى العلمي الذي يعرض بها.









الأخبار News